مشاركة الجمعية العُمانية لحقوق الإنسان في ورشة عمل إقليمية حول حقوق المرأة في تونس

شاركت الجمعية العُمانية لحقوق الإنسان ممثلة في المديرة التنفيذية للجمعية في ورشة عمل إقليمية في تونس حول “رفع التحفظات الدينية كوسيلة لتعزيز حقوق المرأة“ وذلك إعتبارا من 9 إلى 10 يناير 2019.

نظم الإجتماع مجموعة حقوق الإنسان ”Universal Righrs Group“، بدعم من السفارة الألمانية في تونس. إن مجموعة حقوق الإنسان عبارة عن مركز أبحاث مستقل، مقره في جنيف. يقوم بتحليل البيانات والعمل على تقوية السياسات العالمية المعنية بحقوق الإنسان.

ألقت مديرة الجمعية ورقة عمل حول أهمية تصديق الدول على المعاهدات الدولية المعنية بحقوق الإنسان، ومدى أهمية القبول الطوعي لالتزامات حقوق الإنسان، والتعاون مع الهيئات الخاصة بالمعاهدات؛ كمفتاح رئيسي للتقدم المحلي في مجال حقوق الإنسان، بما في ذلك في سياق حقوق المرأة. ولقد افتتح الإجتماع ممثل عن وزارة الخارجية التونسية. كما حضر الإجتماع الفاضل أحمد شاهيد، المقرر الخاص المعني بحرية الدين والمعتقد. والسيدة إلهام حيدر، عضوة اللجنة الأممية لاتفاقية القضاء على جميع أشكال التمييز ضد المرأة. بالإضافة إلى مجموعة من الأكاديميين الجامعيين والدكاترة والباحثين والنشطاء والمدافعات عن حقوق الإنسان من تونس والمغرب والجزائر والبحرين والأردن وماليزيا وعُمان و السودان ومصر والعراق وأندونيسا وانجلترا وأمريكا وتركيا وألمانيا.

شارك